رسالة المدير التنفيذي العام

الأخوات والإخوة المساهمين الأعزاء،

يطيب لي أن أستعرض لكم مجمل الإنجازات المالية والتشغيلية التي تم تحقيقها خلال العام 2021 الذي كان عاماً استثنائياً حافلاً بالصعوبات والتحديات الناتجة عن جائحة كورونا والعدوان الغاشم على شعبنا في قطاع غزة، وبالرغم من ذلك استمرت جهودنا في تطوير شركتنا وتحقيق النتائج الجيدة لمساهمينا الأعزاء، والمساهمة في تطوير قطاع الكهرباء في غزة.

لقد حققنا الكثير من الإنجازات للوصول إلى أهدافنا، ونأمل أن تكون سنة 2022 أفضل يتحقق فيها الهدف ونكمل المشوار في انتقال قطاع الكهرباء من المعاناة إلى النجاح والمساهمة في دعم الاقتصاد الوطني، وشركتنا تشارك في قيادة هذا التطور بكل جدية وجهد كبير لنكون دائماً جزءاً في تحقيق الاستقرار والتطور بقطاع غزة.

إن نتائج أعمالنا عن العام 2021 كانت متميزة بالرغم من كل الظروف، مما يدل على متانة الشركة وقدرتها على التطور والتوسع، حيث تمكنت الشركة من تحقيق أرباحاً صافية بلغت قيمتها 10,187,369 دولار أمريكي لعام 2021 ساهمت في نمو أصولها وحقوق مساهميها، كما استمر النشاط الجيد للتداول على السهم ليغلق مرتفعاً عند سعر 1.85 دولار أمريكي نهاية العام 2021 محققاً نمواً بنسبة %16 مقارنة مع سعر الإغلاق نهاية العام 2020، مما يبرهن على ثقة المستثمرين وحرص مساهمينا الأعزاء.

لقد استطعنا خلال العام 2021 تحصيل جزءاً مهماً من الديون المستحقة والمتراكمة على سلطة الطاقة من خلال التعاون التام مع الإخوة في وزارة المالية وسلطة الطاقة الفلسطينية مما ساعد في توفير السيولة اللازمة لتغطية المصاريف التشغيلية والالتزامات التعاقدية الحالية والمنظورة للشركة، كما حرصنا على مواصلة التشغيل وإنتاج الطاقة الكهربائية بكفاءة عالية وفاعلية في ضوء كل الظروف لضمان استمرار هذه الخدمة الأساسية لما لها من أهمية ملحة في حياة أهلنا وتيسير أعمالهم.

نبذل كل الجهود للوصول إلى إنهاء كل الإتفاقيات اللازمة لتطوير محطة توليد الكهرباء للعمل بالغاز الطبيعي من خلال التنسيق والتفاهم مع الإخوة في سلطة الطاقة واللجنة القطرية لإعادة إعمار غزة وشركة توزيع كهرباء محافظات غزة من أجل تحقيق نقلات هامة في تطوير قطاع الكهرباء في غزة باستخدام الطاقة النظيفة وتوصيل الغاز للمحطة والعمل على تنفيذ خطط توسعة محطة الكهرباء الحالية لتصل قدرتها مستقبلاً إلى 500 ميجاوات، مما سيؤدي إلى تطوير القطاعات الاقتصادية والصناعية ويساهم في تخفيف المعاناة عن أبناء شعبنا في غزة.

ركزت الشركة على مواصلة مشاركتها المكثفة في التنمية المجتمعية خلال العام 2021، والوقوف جنباً إلى جنب مع أبناء شعبنا في ظل الظروف الاستثنائية الطارئة الناتجة عن العدوان الغاشم على غزة بالإضافة إلى جائحة كورونا، حيث ساهمنا في تعزيز العمل الخيري والإنساني اتجاه إخواننا وأهلنا المتضررين والنازحين.

 وختاماً نثمن عالياً الجهود المخلصة التي تبذلها السلطة الفلسطينية واللجنة القطرية لإعادة إعمار غزة وجميع الأطراف ذات العلاقة لإنهاء أزمة الكهرباء في قطاع غزة، ونتقدم بالشكر والتقدير للإخوة في مجلس الإدارة على جهودهم الحثيثة ودعمهم المتواصل للإدارة التنفيذية، كما ونشكر كافة طواقم العمل لما يبذلوه من جهودٍ متميزة ومتفانية في تحقيق أهداف الشركة.

وليد سلمان

نائب رئيس مجلس الإدارة

المدير التنفيذي العام